السبت، 26 يونيو، 2010

مفترق طرق







أحيانا ترغب في وجود آخر يخاف عليك ،يحبك ويشتاق إليك ....يطمئن بوجودك ولوجودك
ومن ثم تبحث عنه في كل طريق تسلكه بحياتك....ربما يكون في طريق جانبي من هذا الطريق...تنظر إلى كل الطرق الجانبية من طريقك علك تجده ينظر إليك ليختارك ويختار أن يتوحد طريفيكما
أحيانا تسأم من النظر إلى تلك الطرق الفرعية التي شغلتك عن طريقك الأساسي
ترغب في أن تقتلع تلك الرغبة الباحثة التي لا تكل ولا تمل
تعود أدراجك ...ترغب في سلام دائم مع نفسك....ترغمها على مواصلة السير في طريقك المرسوم
توافقك الرأي............أو هكذا يبدو..لأنها تسير مع الموجة حتى تستطيع الوصول إلى مبتغاها
تواصل معك السير...لعلها تسقط أو تتعثر فتجد من يساندها فيكون هو من أرّق ليلها في البحث عنه
تواصل معك الرحلة...فقط لأنها تعلم أنها بدونك لن تكون...وأن احتمال وصولها إلى بُغيتها سيكون إذن متلاشي

لكنها تعود لتتمرد عليك....لترفض طريقك وتنظر إلى طريق موازٍ فتجده خالٍ ...تنتظر به متيقنة أنه سيأتي منه حتما هذا الشخص المنتظر
تؤخرك عن المضي قدما....وفجأة تجد هذا الشخص المنتظر
لكنه قد وجد مطلبه
فتعود إليك نادمة على إضاعة وقتك
تطلب منك السماح
فتعلن المصالحة معها
إيحاء بالهدوء والسكينة يغمرك....ويغمرها

سواء وجدت منيتك أم لم تجدها
كن متصالح دائما مع نفسك...راضٍ بما قسمه الله لكئ

السبت، 12 يونيو، 2010

لست وحدك




"لست وحدك....أنت لست مركز الكون "
حدثتني نفسي كثيرا بهذا...عندما تضيق بي الحياه ويصبح الكون أضيق من سم الخياط في عينيّ
عندما أشعر أن الحياه توقفت أمام مشكلاتي
تحدثني نفسي بها كثيرا وتوبخني....تزجرني
تجعلني أفيق على حقيقة أني لست بأسوأ من على الأرض حالا...بل قد أكون أفضلهم على الإطلاق
فلديّ عينين أرى بهما الحياه من حولي
ولديّ لسان أنطق به وأتواصل به مع الناس وأعدو به ربي
ولديّ قدمين أسعى بهما في أمور الحياه والخير
لديّ عقل أعي به ما حولي...أفكر...أستنتج...أشكر من أجله ربي على عطاياه ونعمه عليّ
لا أعلم لماذا يضيق صدري في كثير من الأوقات....قد أنسى فيها تلك النعم...قد أنسى كيف اختصني الله بأنعُمِه
لكن سرعان ما أتذكر أني لست وحدي في هذا الكون ولست مركزه....ولا تدور الحياه من أجلي أنا فقط
ورغم هذا فأنا على يقين أن الله يرعاني...يتطلع عليّ...يعلم خبايا وأسرار مكنونات نفسي
يتتبعني كأنه يوحي إليّ أني محور اهتمامه
فالله خالقي وخالق كل ذرة في هذا الكون
فمن خلق أرحم من المخلوقين على أنفسهم منهم


لذلك أنا لست بمحور الكون ولست بكم مهمل
أنا نقطة في محيط الكون....تسبح بحمد ربها كذرة الرمل

" ربنا عليك توكلنا وإليك أنبنا وإليك المصير "
" ربنا عليك توكلنا وإليك أنبنا وإليك المصير "